الجمعة، 2 يناير، 2015

حرمــــــــــــان



نستطيع أن نمضي قدُماً 
أن نتخطى المصاعب 
أن نتجاوز الإبتلاءات 
أن نغض البصر عن ما قد يجعلنا في المؤخرة ! 

أنت تتنفس و تقضي في تلك الحياة مزيد من الدقائق و الساعات و هذا حتماً ليس هباءً 

لماذا لم تسأل لما أمد الله بعمرك حتى تلك اللحظه ؟
لا بد أن هناك أمراً هاماً أمد الله بعمرك كي تتمه 
و مرتبة ما أمد الله بحياتك كي تصل إليها
و من يعلم ما التطورالذي قد تحدثة في حياة أخرين يؤثر فيها للأفضل 

لم يخلقك الله لتتمنى الموت بمعدل أمنية كل 3 ساعات
 كلما واجهتك مشكله رأيت العالم أنتهى و يجب أن تموت في اللحظه و التو
لم يخلقك الله لكي تفكر في المصائب و كم هي مهولة !
بينما تترك طريق التفكر في حل طريقاً مهجوراً لا تدبة قدم 

لقد فقد الجميع شغفه للوصول لأفضل الصور الآدمية الكاملة ! 

أصبح الجميع أحزان تسير على قدمين 
تجهم أجتاح الوجوه 
حزن ألتهم القلوب 
فهي الموضة يا عزيزي ! 


ما زال أمامك الكثير لتفعله 
ما زالت الإبتسامة موجوده و لكن لمن يبحث عنها فقط 
و ما زالت الضحكه تمتلك رونقاً لمن يقدرها فقط 


لا تحرموا أنفسكم متاع الحياة النفسيه ! 
لا تحرموا وجوهكم الإبتسامة النابعة من قلب محب للحياة ....


ياسمين جمال 
3\1\2015


0 التعليقات:

إرسال تعليق