الخميس، 21 أبريل، 2011

الكلمه و الميزان

"الكلمه" ,,
كمصطلح و لفظ تحمل معانى كثيره
أولها المسؤليه ,,,,
ففى اشد لحظات فرحنا و نشوتنا
علينا الانقول ما لا نستطيع تنفيذه فى لحظات ياسنا
و فى اشد لحظات حزننا و ياسنا
علينا الا نقول ما لا نستطيع فعله فى لحظات طبيعتنا
فكذب من قال اننا لا نندم على افعال نفعلها ,
فليس هناك من يفعل كل ما يريده
فاحيانا تسيطر علينا عين العصبيه الضريره
و احيانا تسيطر علينا عين الاخطاء الحاجبه
و احيانا تسيطر علينا عين التخيلات  الكافره
و احيانا نتحمل مسؤليه اشياء نحن لسنا قدر مسؤليتها
نتحمل مسؤليه اناسا نحن لا نشعر من ناحيتهم بالانتماء
فنتركهم
و نتنازل عن مسؤليتهم
و حينها
تكون نظراتهم الينا
نظرات اتهام
نظرات فقدان الثقه
نظرات غريبه لم نرها فى اعينهم من قبل
و لكن علينا ان نتحمل مسؤليه اخطائنا
و نتحكم فى انفعالاتنا
حتى لا نندم كثيرا على اشياء تم فقدانها
و علينا ناخذ العبره و نتعلم طيله حياتنا فما الحياه الا
مدرسه نتعلم فيها التجارب و يكون التعليم فعالا لاننا نطبق كل ما ندرسه بانفسنا
فتبا لكل من تهرب التعلم من الحياه ,,,
فلنغمض اعين .....
العصبيه
الكراهيه
الضغينه
و لنفتح اعين ......
الحب
العطف
الرحمه
لا تنظر لمساوئ من حولك قبل ان تنظر لمحاسنهم
و لا تتذكر الافعال السيئه الا بعد ان تتذكر الحسنه
فرب تجد الموازين تختلف بعد المقارنه
و تهبط كافه الحسنات و ترتفع السيئات
,,,,,,
فمواقف الاشخاص ما هى الا موازين

فاحسن الوزن قبل القرار

0 التعليقات:

إرسال تعليق