الثلاثاء، 29 مايو، 2012



و فى عز الخنقه بنبتسم و بنتقسم نصين نص جوانى شايل الهم و نص برانى بيخبيه !!
و النص الي بيدحك أكتر بيكون مكسور أكتر و زعلان و مش مبين ,
لكن الحزن لما بيكبر بيخونا وبيتسلل لوجوهنا 
و يتسلل و يتسلل لحد ميصيب عقولنا
و نبقى عايشيين أكننا مش عايشين 
حابسين الحزن جوا قلوبنا
و يكبر و يكبر و يصرخ لحد ما صوته يظهر 
يدخل صوته فى صوتنا و تسمع أنين الألم 
طالع منك غصباً عنك ,, طالع منك يقطع فيك و يقسمك نصين 
ترجع تانى تلملم نفسك ترجع تانى تموت من الخوف 
تاخد حزنك و تهرب بيه ,, و تخبيه من عين الى حوليك 
و مهما كان قريب منك عمره مهيفهم اللى مخبيه 
تعد لوحدك و تحتاج للناس 
تعد لوحدك و تواجه نفسك 
تحتاج للناس و تهرب من نفسك 
يزيد الهم و متفهمش نفسك و ترجع تانى تتقسم نصين
نص جوانى شايل الهم و نص برانى بيخبيه 

لــ ياسمين جمال 

الجمعة، 18 مايو، 2012

و بأختلاف الأماكن , نحيا و نموت !

و فى وسط ضجيج الحياه العلميه و العاطفيه و الاجتماعيه 
شعرت بشوق شديد لرجل لم أستطيع أن أعشق أحدهم بقدر عشقى له 
كم تنتابنى رغبه لأصرخ فى وجه العالم أجمع و أخبرهم عن حبى له 
لا أستطيع أن أفعل فحبى تجاوز مراحل البوح و شوقى لأعود و أحتمى به تجاوز المنتهى 



أشتقت لعودته من العمل و قفزى ناحيه باب منزلنا عندما أسمع اصوات  الاجراس الصادره من تلامس مفاتيحه 
مررت بمراحل عديده مع تلك الأصوات التى تصدر من مفاتيحه 



فكنت اهرول و أنا أحبو ثم أنظر الى الاعلى منتظره منه ان يحملنى الي االاعلى 
ثم أصبحت أجرى و أنا ما زلت أتعلم المشى نحو الباب عندما أسمع ذلك الصوت الرنان ليحملنى ايضاً
و عندما ازداد عمرى قليلاً أصبحت أترك ما ادرسه قافزه خلف الباب كى أفاجأه 
و الأن أنا أشتاق كثيراً لصوت تلك المفاتيح الرنانه التى تنبهنى بقدوم ذلك الرجل الذى يتربع على عرش قلبى 
أشتقت للحكايا التى كان يسردها لى أبى عند مرضى عندما كان يبيت معى بغرفتى كى يهتم بى عندما ينتاب أمى التعب و لا تسطيع الأستيقاظ طيله الليل 
فكان يأتى لى بكتاب من مكتبته و يظل يغنى لى ما يحويه من أناشيد و يسرد قصصاً 
ينتصر الخير بها دوماً :) 

كم أشتقت لأتصاله عندما يسألنى عن إذا ما كنت أريد شيئاً يأتى لى به قبل عودته إلى المنزل
الأن أصبحت أنا من أذكر نفسي بما قد أحتاجه قبل عودتى إلى غرفه بارده ممله تمتلئ بذكريات قاسيه أكثر مما تحويه من ذكريات سعيده 
فى مدخلها مكتب يحتوى أوراق كثيره لم أعد أتذكر أى ماده تخص ! 
أشتقت لمنزلى الذى كل ركن من أركانه يمتلئ بذكريات سعاده و حب تجمعنى بعائلتى 
أشتقت لمكتبى بمنزلنا حيث أنه مملؤ بكتب الكتاب الذين أحبهم و أوراق الرسم و ألوانى المفضله بجميع أنواعها ,, و أيضاً الأقلام الملونه التى أعشقها و قليل من الأوراق الاصقه التى أحب أن أكتب عليها بعض الجمل و ألصقها على الحائط 



أشتقت لمداعبه أخى عندما كنت أستيقظ فى الصباح أجده يرد على تلك الجمل الموجوده على الورق الملصوق على الحائط و يكتب لى  "مجنونه" و أشتقت لأختى عندما كانت تكتب لى على تلك الاوراق " حماره " و تمضى بأسم أخى 
أشتقت لمشاجرات أخى و أختى و دورى فى الوقوف بينهم و إنصاف أختى دوماً 
أشتقت لصراخ أمى المنبعث من المطبخ لما نصدره من ضجيج 
و أشتقت لها عندما تخبرنى أنى أكبر أخوتى و يجب أن أكون لهم أماً , فأنظر لها قائله : أنتى هتكبرينى ليه يا ستى :D  
أشتقت لمنزل لم أشعر فيه بالبرد يوماً و لم أجد فيه وقتاً لأفكر فيما قد يبكينى و عندما غادرته أفتقدت الأهتمام الذى لاقيته فى هذا المنزل 
أفتقدت حب أناس تحملونى بكل عيوبى دون أن يذكروها و تحملو حزنى و جنونى و عنادى 
أفتقدت حياه خاليه  من النفاق و المصالح الشخصيه 
أفتقدت منزلنا بكل ما يحويه من أشياء لا أستطيع أن أرسمها بالكلمات :) 


لــ ياسمين جمال

تكون أو لا تكون !

ليه بنبص للدنيا نظره سلبيه ؟! 


هنخسر أيه لو بقينا ناس متفائله ؟! 
1- بص للحياه بصه تفاؤل  
2- خليك واثق أن ربنا بيختارلنا الافضل دايما و الى فى مصلحتنا ( فلو علمنا الغيب لأختارنا واقعنا ) 
3- لو كل الى حوليك حسيتهم بُعاد كل البعد عنك أو عن تفكيرك


 ,, ربنا هو أقرب حد ممكن يسمعك و على طول فاهمك و عارف ايه الى جواك ,, أطلب منه الرحمه و اطلب منه يساعدك و خليك دايما حاسس انو معاك ,, أدعيه بالى أنت عاوزه لأن هو الى يقدر يعملك الى انت عاوزه و يختارلك الصالح بعيداً عن نفاق البشر و غيرتهم و حقدهم و تأمرهم الى ممكن يعاملوك بيه 
4- أعمل شئ مفيد تفيد بيه الناس الى حوليك ,, ساعد حد محتاج المساعده , أرسم أبتسامه على وش حزين و زعلان 
5- أسأل كل يوم على حد تعرفه سواء قريب ليك أو صاحبك أيام المدرسه أو الكليه  
6- أفرد وشك و أضحك بدل ميكرمش من كتر التكشير 

7- أوعى تبقى قاسى على نفسك , حاول تفهمها و تساعدها و تطبطب عليها و متخليش حد غيرك يطبطب عليها 
8- دور على الموهبه الى جواك و حاول أنك تحسنها كل مادى و أوعى تتغر و تفتكر أنك أكتر الناس موهبه لأن دى حاجه بتقللك فى عين الى حوليك و هتبقى سبب فى فشلك و أوعى تحاول تتقمس موهبه مهياش عندك لأن الناس بتكشف كل حاجه بسرعه و من السهل جدا ينافقوك انما انت مش هتنافق نفسك 
9- لو أعدت فى أعده و حسيت أن فيها نم على مخاليق ربنا ,, حاول تغير محور الكلام لحاجه تانيه  , أو قوم و سيب المكان خالص لو معرفتش 
10 - كما تدين تدان لازم تحط الجمله دى قدام عينك طول الوقت علشان متعملش حاجه تتردلك بعدين و تندم 
11- ثق أنك طول مأنت ماشى صح و ناجح فى ناس كتير هتغير منك و هتحاول تحبطك دول بقى متبصلهمش و أمشى و كمل طريقك علشان متكعبلش بص لطريقك و متديهمش أى أهتمام 


بص للحياه بصه أحلى متكونش غبي و فى نفس الوقت متبقاش خبيث 
أضحك و الضحكه كفيله تغير مسار حياتك كله 
أفرح و دخل الفرحه على قلبك 
خليك راضي ,, الرضا بيريح القلب و بيدخل السعاده فى القلوب 

لــ ياسمين جمال 

الخميس، 10 مايو، 2012

" الإحداث " وباء يميز مجتمعنا

طبعاً الكل هيستغرب من عنوان الموضوع و هتفتكرونى قلبت تنميه بشريه أو وعظ و نصايح 
أحب أطمنكوا أن مش ده الى هيحصل بس هتكلم عن شريحه كبيره فى المجتمع حقيقى محتاجه تتصلح 
و لما هرجع بشريط الذكريات لورا بخصوص موضوع الإحداث هنلاقى الأتى 
- فين الموبايل ال i phone  بتاعى ؟؟ 
( طب متقولى موبايل و خلاص و لا لازم يعنى تعرفى كل الى أعدين أن موبايلك i phone !! ) 



- حقيقى العربيه بقت كائن يقرف لا و بالذات المرسيدس بتعملى مشكله فى الركنه ؟؟ 
( خلاص يا ستى متقلقيش عرفنا أنك بتسوقى و كمان مرسيدس ! ) 




- و أنا بصيف فى مارينا فى الفيلا بتاعتنا لقيت ..... 
( خلاص يا عم النايتى عرفنا أنك بتصيف فى مارينا كل سنه ) 




- أم العريس أو أم العروسه تفضل تقول للتانيه أمانى جبتلى فى عيد الأم أنسيال ب 7000 جنيه تقوم التانيه متسكتش 
و ترد عليها و تقول و انا احمد جابلى (  شبشب فرو من ستى ستار ) ب 70 جنيه :D  




- فى بنات لما تتخطب تفضل بتكلم فى الموبايل 24 ساعه و ميكونش خطبها لا دى مامتها و الملحوظ أنهم بيتكلموا بأديهم اليمين 
و تلاقى الصابع الى فيه الدبله هو تقريبا الى مسنود بيها  الموبايل على ودنها :D  سيرك هو بتمسك الموبايل بصابع و احد :D
( و حيات دى النعمه عرفنا أنك أتخطبتى :D )  



    
( بغض النظر عن الطبقه الى بتخاف من الحسد و مبترضاش تقول أصلا إلا بعد كتب الكتاب )
و لو بصينا ليومنها الطبيعى هنلاقى أن كل يوم لازم يطلعلنا واحد من هؤلاء المحدثين 
أعتقد أن الإحداث لما يزيد عن حده بيتحول لمرض نفسي نتيجه لشعور بالنقص و دى فى حد ذاتها كارثه 
مش لازم كل الى حواليك يعرفوا عندك أيه لأن ببساطه كده مفيش أحسن من البساطه و عدم التكلف 
أحمد ربنا على نعمه ربنا الى أدهالك و خلاص بس متعدش تتمنظر بيها على مخاليق ربنا فى حين أن هتلاقى كتير منهم 
ممكن يكونوا معاهم أكتر منك بس معندهمش الشعور بالنقص الى بيخليهم يتمنظروا فى الرايحه و الجايه بالى عندهم 
خليك بسيط , و مش متكلف