الأحد، 10 يوليو، 2011

مكملات و زوايا ~~

تفرقنا المسافات ,,
-
-
-
-
-
-
-
-
-



تحول بينا الساعات ,, الايام ,, الاسابيع ,, الاشهر ,,



و لكن عظمه مشاعرنا لا تظهر الا بتخطي هذه العواقب 
تظل قلوبنا على ما هى عليه  ..
تتحمل المسافات و الازمان  ..
على امل اللقاء مره اخرى   ..


-- قلوب --

تحلم كل ليله , بلقاء يجمعها بالاحباب
لقاء يعيد اليها الشعور بالدفئ و الحنان
لقاء يعنى لها الغطاء فى برد ليل الصحراء
و الماء فى ارض قفراء
فهكذا يعنى اللقاء  لقلوب العشاق

ضروره ,,
و عذابها هو أن بدونها يمكن ان يظل الانسان على قيد الحياه


يتالم كل لحظه ابتعاد و يحلم باللقاء ,,, 
فحينها يكون القلب طفل تائه يحتاج الى احضان امه



كالزهره اليابسه تحتاج الى الماء ليرويها
كالانسان بلا قلب يحتاج الى قلب لينبض
فما الحياه الا
مكملات ,,,,,,,,,,,
ففى الحساب المكملات و الزوايا المكمله

و ها نحن نطبقها على ارض واقع رحلتنا بالحياه
فلكل شئ فى هذه الحياه مكمله و لكل قلب مكمله
فاذا غابت الزاويه المكمله لا تعمل حينها الزاويه بشكل صحيح
فالمكملات لنا اشخاص غيابهم يؤثر علينا سلبا حتى و ان كان لهم عيوبهم
فحتى عيوبهم قد لا نستطيع الاستغناء عنها و عن حضورها
ان كان غيابهم ضروره خارجه عن ارادتنا
 فاللقاء حلم موجود بقوارير احلامنا التى ذكرناها فيما سبق

2 التعليقات:

7amed يقول...

فعلا كل الأشياء تميل إلى الإستقرار , زى فى الكيمياء مثلا .... الذرة دائما تميل للإستقرار !!!

yasmeena يقول...

لا و الله :D لا معلومه مفيده بصراحه جايبها لوحدك دى يا ترى :D ؟!
نورت صفحاتى يا محمد :)

إرسال تعليق